admin
12-06-2019 - 04:54 am


قصة الخيانة الزوجية بين الأصدقاء

وفي يوما ما كان هناك صديقان مقربان جدا لبعض ويجمعهم الحب والخير وكان دائما يجتمعان في بيوت بعض واكلين شاربين نايمين عند بعض


الأصدقاء


الصديق الأول أسمة محمد تفوق في دراستة أصبح معلما ويمارس مهنة التدريس , الصديق الثاني أسامة أحمد أكتفي بصنعتة كان يعمل نجار , محمد تزوج وأحمد لم يتزوج وكانت تجمهم علاقة طيبة جدا


الخيانة الزوجية


كان يتردد أحمد علي منزل صاحبة محمد رفيق العمر وكانت تجمعة صداقة ومعرفة طيبة بزوجة محمد الا ان العلاقة تطورت , وأصبح أحمد يتردد علي بيت محمد حتي أصبح الأمر واضح لدي الجيران والسكان المجاورين في يوما ما قام أحد الجيران بأبلاغ محمد عن الأمر , وقال لي ان صاحبك يذهب شقتك بعد نزولة بدقائق فصدم وقال لي اتصل بي عندما يأتي بعد ان اذهب الي عملي


الزوجة تخون زوجها مع صديقة


ثم تتصل بية بالفعل في يوم وقام بالرجوع من العمل ودخل عليهم الغرفة وهما في وضع مخل وهنا الصدمة , قال لهم أسكتملا ما تفعلة وانا جالس بالخارج , ثم يأتي بصاحبة في الريسبشن وقال لة أنا سوف أٌطلقها وانت تتزوج ولم نخسر بعض بسبب أمرأة حتي وان كانت زوجتي , طلقها بالفعل وتزوج منها صديقة الخاين , وقام بعدها محمد بالتردد علي منزل أم أحمد وكان يحضر لها دائما الهدايا ويعطيها النقود ويفعل اي شئ يجلب رضا كان يخبرها ان لا تخبر أحمد انة يتردد عليها بحجة انة يحبها مثل أمة وانها أم صديقة حتي أستطاع ان يملك قلبها ومارس معها الرذيلة


الأنتقام من الصديق الخاين


ثم قال لصاحبة اريد ان أعرفك علي امرأة أفضل من زوجي وحدد معة معاد وأحضرها في شقتة ثم فعل معها ما يحدث في كل مرة وصاحبة في الشقة متواجد بدون علمها , ثم قال لة دخل عليها دون ان تضيئ النور وتعامل وكأنك انا حتي لا تشعر وضعها أمام امر واقع حتى لا ترفض الأمر , وقام محمد تنوير الأضاءة فصدم أحمد وأمة وعاشا في جحيم وتعب ومرض نفسي , ورده محمد احمد في أمة ولم يكتف بذلك الا انة جعل الأب مع أمة أمر مستحيل ان يتخيلة عقل




صور

قصةخيانةزوجأصدقاءالخيانة الزوجية